تسجيل الدخول

223- أهمية حُسنِ المُعامَلَةِ، وحُسنِ الطَّلبِ بعزَّةِ نَفْسٍ في الأُمور كلِّها - شرح دليل الفالحين

شرح كتاب دليل الفالحين لطرق رياض الصالحين للشيخ محمد بن علَّان الصِّدِّيقيّ الشافِعيّ الأشعريّ المَكِّي وهو شرحٌ لكتاب رياض الصالحين للإمام مُحيي الدِّين أبي زكريا يحيى بن شرف النوويّ رضي الله تعالى عنهما - الجزء الثاني: المجلس (223) بابُ القناعة والعفاف والاقتصاد في المعيشة والإنفاق وذمِّ السؤال من غير ضرورة الحديث 15: عن قبيصة بن مخارق رضي الله عنه قال: تَحَمَّلْتُ حَمَالَةً، فأتَيْتُ رَسولَ اللهِ صَلَّى اللَّهُ عليه وسلَّمَ أسْأَلُهُ فيها، فقالَ: أقِمْ حتَّى تَأْتِيَنا الصَّدَقَةُ، فَنَأْمُرَ لكَ بها، قالَ: ثُمَّ قالَ: يا قَبِيصَةُ، إنَّ المَسْأَلَةَ لا تَحِلُّ إلَّا لأَحَدِ ثَلاثَةٍ: رجلٍ تَحَمَّلَ حَمَالَةً، فَحَلَّتْ له المَسْأَلَةُ حتَّى يُصِيبَها، ثُمَّ يُمْسِكُ، ورَجُلٍ أصابَتْهُ جائِحَةٌ اجْتاحَتْ مالَهُ، فَحَلَّتْ له المَسْأَلَةُ حتَّى يُصِيبَ قِوامًا مِن عَيْشٍ -أوْ قالَ: سِدادًا مِن عَيْشٍ- ورَجُلٍ أصابَتْهُ فاقَةٌ حتَّى يَقُومَ ثَلاثَةٌ مِن ذَوِي الحِجا مِن قَوْمِهِ: لقَدْ أصابَتْ فُلانًا فاقَةٌ، فَحَلَّتْ له المَسْأَلَةُ حتَّى يُصِيبَ قِوامًا مِن عَيْشٍ -أوْ قالَ: سِدادًا مِن عَيْشٍ- فَما سِواهُنَّ مِنَ المَسْأَلَةِ -يا قَبِيصَةُ- سُحْتٌ، يَأْكُلُها صاحِبُها سُحْتًا. متفقٌ عليه 29 - 6 - 2021 بمسجد الأشراف بالمقطم